وخلال مؤتمر صحفي عقده المسماري، السبت، أكد أن الجيش الوطني الليبي يخوض معركة مع الجماعات الإرهابية، التي تحصل على إسناد مباشر من تركيا.

وأوضح المسماري أن هناك قوارب تبحر من تركيا محملة بالسلاح والعتاد والإرهابيين، تمر بمالطا وصولا لمصراتة، مضيفا ” تنقل رحلات جوية من تركيا مقاتلي النصرة السابقين ممن قاتلوا في سوريا باتجاه ليبيا”.

وأشار المسؤول الليبي إلى تزايد أعداد الإرهابيين الأجانب في ليبيا، موضحا: “نتوقع في الأيام القادمة وقوع عمليات انتحارية وتفخيخ، ولكن قواتنا الوطنية المسلحة قادرة على التعامل معها”.

واستعرض المسماري صورا لعدد من الطيارين الأجانب الذين يشاركون في العمليات ضد الجيش الوطني الليبي وبيوت المدنيين.

المصدر : سكاي نيوز