أكراد سوريا متمسكين باللامركزية والنظام الديمقراطي الجديد في سوريا ونزع أي توصيف قومي أو ديني في تسميتها

أعلن الأكراد أنهم سيصرّون في إطار مقررات اللجنة الدستورية السورية على تغيير اسم سوريا الرسمي “الجمهورية العربية السورية”، لتحذف منه صفة “العربية”.

وقال متحدث باسم أكراد سوريا في مؤتمر “الأمن والسيادة في الشرق الأوسط” المنعقد في أربيل: “على وجه الخصوص، ينبغي تغيير التسمية الرسمية للبلاد من “الجمهورية العربية السورية”، لتصبح “جمهورية سوريا”، بما يرفع عن سوريا أي تصنيف قومي أو ديني.

وأضاف أن الأكراد متمسكون بقيام نظام جديد في البلاد يستند إلى مبادئ الديمقراطية واللامركزية بما يتسق مع مطالب “المجلس السوري الديمقراطي”.

ويسيطر “المجلس السوري الديمقراطي”، و”قوات سوريا الديمقراطية” “قسد” التابعة له على الأراضي السورية شرقي الفرات، أي على 35% من أراضي البلاد، وذلك بدعم مباشر من التحالف الدولي بقيادة واشنطن.

المصدر : RT

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليقات

Loading...